-->

الأحمد: اجتماع للقيادة قبل نهاية الأسبوع لبحث مصير الانتخابات

 


رام الله – القدس الحدث

قال عزام الأحمد ،عضو اللجنتين المركزية لحركة فتح والتنفيذية لمنظمة التحرير، إن عنوان اجتماع اللجنة المركزية اليوم، هو "القدس والقدس والقدس"، سواءً ما يتعلق بالأحداث الجارية والبطولات التي يسجلها المقدسيون ومعهم كل شعبنا في جميع المدن والقرى، أو ملف ملف الانتخابات.

 

وأضاف في تصريحات لإذاعة (صوت فلسطين): بأن معركة القدس مصيرية بالنسبة لنا، حيث سنبحث ملف الانتخابات في ضوء الاتصالات التي قامت بها القيادة فيما يتعلق بالقدس، وعدم وضع العراقيل أمام مشاركة القدس وأهلها في عملية الانتخابات في كل مراحلها،  خاصة بعد جلسة مجلس الأمن وجولة وزير الخارجية رياض المالكي الأوروبية.

 

وأعرب الأحمد عن أسفه بأن "حتى الآن إسرائيل لم تستجب إطلاقا قيد أنملة عن موقفها بشأن الانتخابات بالقدس".

 

وتابع: بالنسبة للموقف الأوروبي للأسف كان بإمكانه ممارسة صغوط أكبر من ذلك على إسرائيل، مشيراً إلى أنه "حتى المراقبين هناك دولة أوروبية واحدة فقط قدمت طلباً للمراقبة، وهي هولندا".

 

وقال الأحمد، إن هناك اجتماعاً للجنة المركزية يعقد اليوم مساءً برئاسة الرئيس عباس لاستعراص ودراسة كل الاتصالات ونتائجها واتخاذ القرار المناسب، تمهيداً للاجتماع الذي ستعقده القيادة قبل نهاية الأسبوع، وفق ما تم الاتفاق بين كافة فصائل منطمة التحرير، سواءً المشاركين للانتخابات أو المقاطعين لها.

 

وشدد الأحمد على أنه لا قيمة للانتخابات إطلاقا دون القدس وليست قفزة بالهواء كما يقول بعض الجهلة بالعمل الوطني، والذين يدعون لتحويل الانتخابات إلى اشتباك، و"لا يشاركون في أي اشتباك".

TAG

عن الكاتب :

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *